السبت , 15 أغسطس 2020

إقامة أول ندوة الحوزة الثورية حوزة مستجيبة

أقيمت أول ندوة من سلسلة ندوات الحوزة الثورية حوزة مستجيبة بموضوع الدراسة و الإجابة على الأسئلة المتعلقة بمعاونية البحث في حوزة خراسان العلمية في مدرسة نواب العلمية.

في بداية هذه الندوة قام حجة الاسلام حسين كندري المعاون البحثي في حوزة خراسان العلمية بتقديم تقرير عن البرامج و من ثم أجاب على أسئلة الحاضرين.

و أشار إلى أن الحوزة الثورية هي الحوزة التي تميل إلى التحول، و على هذا الأساس تم التخطيط في خراسان قائلاً: التحول ليس بمعنى التغاضي عن الأعمال الماضية، و لكن هناك أمور موجودة لها الأولوية الأكبر، حيث يجب القيام بإجراءات أقوى في ذلك المجال.

و أشار معاون البحث في حوزة خراسان العلمية إلى مجالين هما المجال الخارجي و الداخلي لامتلاك حوزة قوية متينة و راسخة، و أضاف: على هذا الأساس وفي القسم الأول تم إحداث مواقع بمواضيع دعائية، تعليمية، ثقافية و بحثية بهدف التخطيط للأنشطة العلمية.

و اعتبر أن الإستجابة   على أربع أصعدة؛ الحوزة، النظام، المجتمع والصعيد الدولي هي من الأمور الأخرى التي نركز عليها وقال: إننا الآن في موقع بناء النظام الإسلامي و يجب القيام بالتدابير الأولية اللازمة لذلك الأمر، و لهذا فإن الاهتمام بهذه المجالات الأربعة أمر ضروري.

و تابع حجة الإسلام كندري: بناء الثقافة البحثية، البنى التحتية، المنشورات العلمية و التخصصية و تقييم الاحتياجات البحثية من الأعمال التي تتم دراستها في معاونية البحث.

و حول القسم الأول يعني بناء الثقافة قال: إطلاق لجان الفكر بهدف جب و تنظيم الباحثين و المحققين في مجال المسائل التي تهم المجتمع و الاستفادة من الإمكانيات الموجودة للإستجابة على الأصعدة الأربعة المذكورة، و بناء خطاب مواضيع المجتمع المعاصرة كلها من الأعمال التي لم تكن موجودة قبل عدة سنوات.

و تابع المعاون البحثي في حوزة خراسان العلمية مذكراً: هذه اللجان تعمل الآن باسم «لجنة فكر الإقتصاد و نموذج التقدم الإسلامي»، «لجنة فكر الفن و وسائل الإعلام »، «لجنة فكر الإسلام، الأديان و العلاقات بين الثقافات»، «لجنة فکر الأسرة و التربية و التعليم »، «لجنة فكر الدين، الصحة و نمط الحياة» و «لجنة فكر الحوزة، المجتمع و الحضارة الإسلامية».

وأضاف: على سبيل المثال تقام في لجنة فكر الإسلام و العلاقات بين الثقافية دورات تعليمية للغة الانكليزية و الألمانية من أجل المبلغين لتتحقق الاستجابة على الصعيد الدولي.

و في حديثه عن بناء ثقافة البحث أشار إلى إقامة دورات تربية الباحث و قال مذكّراً: دورات تربية الباحث بمحورية التبليغ الدولي للاسلام، الفقه و الأصول، الفن و وسائل الإعلام، علوم الحديث و الرجال، الدين، الصحة، نمط الحياة، المرأة و الأسرة، إنتاج و توزيع المحتوى في العالم الإفتراضي، الفقه الطبي، الأخلاق، المذاهب الإسلامية، التنظير و دورة تربية باحث الإقتصاد و النمط الإسلامي من الأعمال التي تم تخطيطها و تنفيذها في هذا المجال.

كما تابع معاون البحث في حوزة خراسان العلمية حول نفس الموضوع إلى المقاعد الحرة للتفكير و قال مذكراً: يجب أن يقام في هذا المجال مقاعد أيضاً،  وبطبيعة الحال يتم الآن إيجاد كرسي للتنظير، نقد الكتاب و الندوات العلمية في المدارس، كما يتم إيجاد أنظمة الدعم أيضاً.

کما أشار إلى إقامة دعوات بحثية بعنوان دعوة للأعمال البحثية في حوزة خراسان العلمية ، العلامة الحلي، كتاب العام للحوزة و المشاركة و التعاون في الدعوات و المهرجانات الوطنية و المحافظات بعنوان أنشطة أخرى لمعاونية البحث في هذه الحوزة في قسم بناء ثقافة البحث و قال: إقامة 12 دورة دعوات للأعمال البحثية في حوزة خراسان العلمية منذ عام 2005م حتى الآن والتي شهدت نمواً ملحوظاً، و قد بلغت من 250 عمل لى 3 آلاف و 658 عمل، كلها من بين هذه الأنشطة.

أشار حجة الإسلام كندري إلى أهمية تعلّم المهارات البحثية أيضاً و قال: إقامت دورات لزيادة المعرفة البحثية للأساتذة، إقامة دورات تدريبية لأساتذة المهارات البحثية، إقامة ورشات عمل استثنائية خاصة بالطلاب و دعم دورات التمكين البحثي على مستوى المدارس العلمية لهذه الحوزة في نفس السياق.

و حول القسم الأول يعني بناء ثقافة البحث، أشار إلى الندوات و المؤتمرات العلمة التخصصية و البحثية، و أوضح أنه منذ عام 2009م حتى الآن أقيمت أكثر من 1400 ندوة بحثية، و قال: إقامة الإجتماعات و تقديم الاستشارات البحثية و كذلك سلسلة الندوات بعنوان اقتصادنا، المحاكاة، الحياة الطبية، كلمة سواء و السلام مع علامات و عناوين محددة  من الأنشطة الأخرى لهذا القسم.

و أشار حجة الاسلام كندري إلى مجموعات بحث رجال البحث، دراسات العالم الإفتراضي، الإقتصا المقاوم، النمط لإيراني لإسلامي المتقدم، الإقتصاد البحثي مع نظرة إلى بيان الخطوة الثانية، العلم والمعرفة مع نظرة إلى بيان الخطوة الثانية، نمط الحياة مع نظرة إلى بيان الخطوة الثانية، الفقه الطبي، المنتجات الحلال، الأخلاق و طريقة الحياة و كذلك نظام قضايا الفن و الإعلام باعتبارها أنشطة أخرى لهذه المعاونية، وقال: في قسم الدعم أيضاً و من أجل المشاركة في المؤتمرات و المعارض، يتم التخطيط و التحضير لزيارة المراكز العلمية البحثية، المؤتمرات العلمية و إيفاد الباحثين إلى المدارس العلمية.

و حول قسم البى التحتية البحثية قالك يتم الاهتمام في هذاالقسم إلى تنظيم و تجهيز مكتبات المدارس إلى جانب الدعم المذكور في هذا القسم، و على سبيل المثال تم في عام 2019تنظيم مكتبت حوالي 160 مدرسة علمية و تم تزويدها بالمصادر العلمية.

و أشار حجة الإسلام كندري إلى مشاركة حوزة خراسان العلمية في المعارض بهدف إظهار النطاق العمي لهذه الحوزة و أضاف: لقد شاركت هذه الحوزة في العديد من المواقع و المعارض المختلفة و كان لها حضور من أجل إيجاد جسر تواصل مع الناس من هذا الطريق. على سبيل المثال كانلها في معرض مشهد للكتاب هذا العام أكثر من خمسة آلاف مراجع للمشاورة.

وفي قسم آخر من حديثه أشار معاون البحث في حوزة خراسان العلمية إلى المنشورات العلمية و التخصصية و قال مذكّراً: نحاول أن نكون موجودين في كل مجال يوجد فيه نشاط علمي، و نقدّم أعمالنا، و لهذا الهدف و على سبيل المثال تم القيام بإجراءات في مرجع المعرفة «سیلیفیکا».

و أشار إلى المجلات العلمية المتخصصة في مجالات علم الكلام الحديث، تعاليم القرآن و العترة، البحوث الإسلامية حول المرأة و الأسرة، الفن و الإعلام، دراسات تقييم الحديث، أبحاث الأدب العربي، الإسلام و التواصل بين الثقافات، التاريخ و السيرة مصباح الفقاهة، فقال: على سبيل المثال تقوم مجلة مصباح الفقاهة بمساعدة عدد من تلاميذ الأساتذة و العلماء البارزين في حوزة خراسان العلمية بدرج المواضيع العلمية لهؤلاء الأفاضل.

و أضاف حجة الإسلام كندري: إضافة إلى نشر الأعمال على شكل كتاب و مجلة، فقد تم إصدار 30 عمل على شكل رقمي، و عدد منها عبارة عن رسائل و أطروحات ذات مواضيع يحتاج إليها المجتمع اليوم.

کما أشار إلى قسم تقييم الاحتياجات البحثية و قال: الدراسات البحثية و التخطيط، الزيارات الميدانية لأنشطة البحث العلمي لمدارس خراسان العلمية و التعرف على الإحتياجات، تحديد أولويات الاحتياجات البحثية في تدوين الرسائل العلمية من المستوى الثالث و الرابع، تنظيم الأبحاث بما يتناسب مع  احتياجات «الحوزة، المجتمع، النظام الإسلامي و الدولي» و إيجاد بنك نظام المسائل في هذا الصدد  كلها تم التحضير لها و تنفيذها في هذا القسم.

و أشار المعاون البحثي في حوزة خراسان العلمية إلى البرامج المقبلة في عام 2020 و قال: يجب أن يكون استثمارنا الأكبر في مجال بناء الثقافة. تطوير دار نشر الممثليات و متاجر الكتب في محافظات خراسان الثلاثة، تشكيل معهد أبحاث العلوم الإسلامية و كذلك الاهتمام بالبنى التحتية البحثية هي من الأعمال التي تم التخطيط لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *