الثلاثاء , 19 مارس 2019

التعريف بآثار مجمع البحوث الإسلامية حول الإمام موسى الكاظم(ع)

بالتزامن مع ذكرى يوم مولد الإمام موسى الكاظم(ع) قام مجمع البحوث الإسلامية التابع للعتبة الرضوية المقدسة بعرض آثاره من كتب ودراسات المنشورة بمحورية هذا الإمام الهمام.

بحسب تقرير مراسل “آستان نيوز” فإن من بين المسؤوليات الهامة لمجمع البحوث الإسلامية التابع للعتبة الرضوية المقدسة إحياء علوم ومعارف أهل البيت(ع). في هذا الصدد تم حتى الآن ترجمة وطباعة العديد من الأعمال بموضوع حياة وتعاليم وسيرة الأئمة المعصومين(ع) في هذا المركز. وعلى أعتاب ولادة سابع أئمة الهدى الإمام موسى بن جعفر(ع) فقد تم عرض عدد من الأعمال التي تم إصدارها من قبل هذا المركز بمحورية هذا الإمام الهمام.

أول كتاب هو كتاب «الإمام موسى بن جعفر، شمس فی ظلمات السجون». هذا الكتاب تأليف عادل عبد الرحمن بدري حيث يصف المرحلة الأولى من الخلافة العباسية والسجن المظلم للامام موسى بن جعفر(ع)، وسطوع نور الهداية على الأمة الإسلامية. طُبع هذا الكتاب لأول مرة في العام 2012 باللغة العربية وبالقطع الوزيري. الطبعة الثانية للكتاب كانت في عام 2014.

«فقه الإمام موسى بن جعفر» كتاب آخر من تأليف السيد محمد علي خادمي باللغة العربية. يحتوي هذا الأثر على مجموعة قيّمة من الروايات الفقهية التي وصلت إلينا عن هذا الإمام(ع). ذكر المصادر الأولى لكتب الحديث، والبحث حول سند الرواية، ودرج وجهات النظر حول هذه الفئة من الروايات والبحث الحر والفقهي بعنوان «فقه الحديث» كانت أهم الخطوات المتّخذة لإتمام هذا الكتاب.

«الإمام موسى بن جعفر(ع) علو في الحياة» اسم آخر لعمل قام بطباعته عادل عبد الرحمن بدري. يتناول هذا الكتاب رسم صورة عن هذا العبد الصالح في محراب عبادته. هذا الكتاب مؤلف بالعربية وفي عام 2017 طُبع بالقطع الرقعي.

«سيد بغداد» عنوان أحدث أثر حول الإمام الكاظم(ع). يبحث المؤلف في البداية حول جذور التشيع في بغداد، وبعد عرض روايات حول بغداد وتقييم شخصية المنصور العباسي بصفته مؤسس لهذه المدينة، قام بدراسة ظلم الخلفاء العباسيين وخاصة ظلم هارون للإمام الكاظم(ع).

يعرض الكاتب في فصل من هذا الكتاب حوار الرهبان المسيحيين مع الإمام الكاظم(ع)، وبعد تقديم علامات الإعجاز لدى هذا لامام في فترة الطفولة، يقدذم في الختام بعض الأحاديث للقرّاء.

مؤلف هذا الكتاب هو العلامة علي الكوراني العاملي حيث كتبه باللغة العربية، وقد تم ترجمة هذا الكتاب في مركز البحوث الإسلامية التابع للعتبة الرضوية المقدسة بقلم محمد صابري تقدمي، وهو من مترجمي هذا المركز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *