الأربعاء , 21 نوفمبر 2018

الفن و وسائل الإعلام هي أكثر الأدوات تأثيراً

قال مدير حوزة خراسان العلمية: إن الفن ووسائل الاعلام والعالم الافتراضي اليوم لها الكلمة الفصل في العالم، كما أن القنوات التلفزيونية تعمل بشكل جذاب.

بحسب تقرير العلاقات العامة في حوزة خراسان فقد تحدث آية الله سيد مصباح عاملي في لقاء مع الدكتور بورمحمدي نائب مدير مؤسسة الإذاعة والتلفزيون في مركز إدارة الحوزة، فأشار إلى أنشطة حوزة خراسان العلمية في مجال الفن والإعلام:

يعمل فنانوا الحوزة بنفس نهج الطلبة، وبروح القناعة والعمل في سبيل الله والنظر في أسلوب حياة النبي (صلى الله عليه وآله)، و يسعون للتحلّي بالسلوك والأخلاق على أساس هذه الميزة.

وأشار مدير حوزة خراسان العلمية إلى الكلام الحكيم لسماحة قائد الثورة حول الاستفادة من الحوزويين والتشاور معهم من قبل الإذاعة والتلفزيون في تقديم المضامين، وقال: يجب شرح منهج ومضامين الأنشطة في وسائل الاعلام الوطنية بمشاركة وإرشاد الحوزويين.

وتابع كلامه مشيراً إلى أنّ الفن ووسائل الاعلام والعالم الافتراضي اليوم لها الكلمة الفصل في العالم، كما أن القنوات التلفزيونية تعمل بشكل جذاب، وقال: كما قال سماحة قائد الثورة فإن الحرب الناعمة قد بدأت في العالم الإفتراضي، وعلى هذا الأساس، من يهرب من هذه الأجواء فإنه سيواجه الغضب الالهي. فالهرب من هذه الساحة هو في الحقيقة تعبيد الطريق أمام العدو، في حين يجب الوقوف بوجه العدو ومواجهته بالمنطق والمعرفة والأدوات العصرية.

وأوضح أنه يجب تقييم الإحتياجات في مجالات الحوزة، النظام، المجتمع وعلى الصعيد الدولي، وقال: نظراً إلى أن المشاكل كثيرة ولا وقت للتطرق إليها كلها، لذلك يجب وبناءاً على تقييم الاحتياجات التخطيط من أجل التعرّف على المشكلة، وتحديد أولويتها وتعيين المخاطب وهذا جزء من مكونات العمل الأساسي والرئيسي.

وأضاف مدير حوزة خراسان العلمية: بعد هذه الأمور الأربعة يجب التطرق إلى المضمون من خلال العمل البحثي و العلمي الذي يُعتبر جزء لا ينفصل عن النشاط في العالم الافتراضي، وبطبيعة الحال يجب عرض مضمون قوي في مجال الفن، و العمل بشكل متنوع في مختلف المجالات.

كما أكد على التعامل خارج الحوزة من قبل هذه الحوزة مع وسائل الاعلام والفنانين، مضيفاً: يوجد مجالات متنوعة في موضوع الفن والإعلام و العالم الافتراضي ويجب أخذها بعين الاعتبار.

كما أكد آية الله عاملي على الدخول بشكل فني في عرض المضمون و قال: في الحقيقة كما أن المضمون هام فإن العمل الفني هام أيضاً، ولهذا السبب يجب عرض أعمالنا بشكل فني لتكون جذّابة ومؤثرة.

يجب الدفاع عن المؤسسة الدينية بشكل فني

قال نائب رئيس الإعلام الوطني: يعمل العدو بشكل أقوى و أكثر جاذبية وبالاستفادة من حوالي 300 محطة فضائية ضد الاسلام، والثورة والمؤسسة الدينية وإيران، كما أنه يعمل بشكل فني ضد رجال الدين ولهذا السبب إذا أردنا الدفاع عن رجال الدين فيجب أن يكون ذلك بشكل فني، وإلا لن يكون لذلك الدفاع أي تأثير.

وأشار علي أصغر بورمحمدي في هذا اللقاء إلى الأعمال الجليلة التي قامت بها حوزة خراسان العلمية في مجال الفن والاعلام: يجب أن تُبث هذه الأنشطة في مراكز الاذاعة والتلفاز في المحافظات، ويجب أن يكون مدراء وسائل الاعلام على معرفة بتلك الأعمال حتى تُشاهد على الصعيد المحلي والدولي.

وأشار إلى أنه لا يوجد في أي مكان من إيران وحتى قم حيث يوجد كلية خاصة بالإذاعة والتلفاز أيضاً، أي عمل قامت به حوزة خراسان العلمية في المجال الاعلامي، مؤكداً: بالطبع كانت مشهد منذ القديم رائدة ومتقدمة في مجالي الفن والأدب، وما يدعو للسرور اليوم أن هناك عدد من طلاب الحوزة يعملون في مجال الفن والإعلام.

وتابع نائب رئيس الإعلام الوطني مبيناً أنّ رجال الدين اليوم مظلومون أكثر من أي وقت مضى، وقال: لايوجد طبقة ذاقت معنى الفقر بقدر رجال الدين؛ وهذا الأمر كان هكذا منذ الماضي ولكنّ الناس لا يعرفون شيئاً عن معيشتهم وحياتهم و مصاعبهم، وواجب الطلاب الفنانين في هذا المجال أن يهتموا بهذا المجال ويبلغوا الناس بذلك بفنهم.

وأضاف بور محمدي: ينبغي على رجال الدين من خلال اجتماعات مع علماء النفس والاجتماع طرح مواضيع حول الواجبات والنواهي، وفي مثل هذه الأجواء حيث كل هؤلاء الأعداء فإن واجب الطلبة الفنانين العمل للدفاع عن هذه الطبقة.

وتابع قائلاً: يعمل العدو بشكل أقوى و أكثر جاذبية وبالاستفادة من حوالي 300 محطة فضائية ضد الاسلام، والثورة والمؤسسة الدينية وإيران، كما أنه يعمل بشكل فني ضد رجال الدين ولهذا السبب إذا أردنا الدفاع عن رجال الدين فيجب أن يكون ذلك بشكل فني، وإلا لن يكون لذلك الدفاع أي تأثير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *