الإثنين , 16 ديسمبر 2019

المواهب المتفوقة والنّخب هي حصيلة الحوزات العلمية

قال مدير حوزة خراسان العلمية: المواهب المتفوقة و نخب الحوزة العلمية هي كنوز ثمينة يجب الإستفادة منها بالشكل المناسب.

بحسب تقرير العلاقات العامة في حوزة خراسان العلمية فقد تحدث آية الله سيد مصباح عاملي في مؤتمر أقيم بمشاركة حشد من الأساتذة و المواهب الممتازة في حوزة خراسان العلمية في قاعة المؤتمرات في مجمع شمس الولاية الثقافي فقال: تمتلك حوزة خراسان العلمية قدرات نخبوية عالية وعلى الرغم من الدراسات المتعددة لمعرفة تلك المواهب الممتازة و النخب، فإننا لا نعتبر أن هذه الحركة قد انتهت حيث أنه لدينا على جدول الأعمال خطة للتعرف على تلك المواهب.

و اعتبر أن المواهب الممتازة و نخب الحوزة العلمية هي كنوز ثمينة يجب الإستفادة منها بالشكل الأمثل وأضاف مؤكداً: المواهب الممتازة و النخب هي حصيلة الحوزات العلمية و أفضل ما لديها، وناتج عن الجهود التي يبذلها الأساتذة و المسؤولين و مدراء المدارس العلمية.

و اعتبر مدير حوزة خراسان العلمية أن تذمّر النخب و المواهب الممتازة من بعض الإهمال الذي يصيبهم هو أمر محق و قال: نعتقد أن الإجابة على تلك الإنتقادات و التساؤلات التي تطرحها هذه الطاقات المرموقة و الموهوبة والإستفادة من آرائهم و مقترحاتهم يضع حوزة خراسان العلمية في طريق التقدم العلمي.

وأشار آية الله عاملي إلى تشكيل نظام أرسال الإنتقادات و المقترحات في حوزة خراسان العلمية فقال: إن مطالب المواهب الممتازة و النخب هي استكمال لبرامج المسؤولين و أنشطتهم و في بعض الأحيان يمكن لهذه المطالب أن تبدأ بشكل حركة جديدة مستقل حركة جديدة.

وتابع قائلاً: يجب الإستفادة من مجموعة الطلاب ذوي المواهب الممتازة و الأشخاص الذين وصلوا إلى درجة النخبة من أجل الإستجابة لمتطلبات الحوزات العلمية و المجتمع و النظام الإسلامي والإستفادة منهم على الصعيد الدولي وهذه إحدى الطرق لتحقيق تحول شامل و واسع النطاق.

وأضاف آية الله عاملي: إن أعلام الشيعة و الثورة الاسلامية مثل الامام الخميني(ره)، الشهيد بهشتي و الشهيد مطهري و آخرون مثل العلّامة الطباطبائي كان لديهم برامج محددة وخاصة بهم و المتوقع من الطلاب إضافة إلى برامج و خطط مسؤولي الحوزة العلمية أن يكون لديهم برنامج شخصي هادف و مناسب لهم.

التحول ممكن بالجهود الجماعية

و أشار إلى ما يتوقعه سماحة قائد الثورة المعظم من حوزة خراسان العلمية فقال: من أجل خلق تحول وتغيير في حوزة خراسان العلمية و تحقيق الآمال و التوقعات المحقة لسماحة قائد الثورة الإسلامية المعظم فقد بدأنا بأنشطة واسعة في مختلف المجالات و نحن في صدد توفير الأرضية المناسبة للتحول آملين بعد توفير هذه البنى التحتية أن نتحرك بشكل مناسب نحو تحقيق شامل و واسع للمشاريع و البرامج.

كما أكد آية الله عاملي على أن التحول الشامل يصبح ممكناً بالجهود الجماعية، فقال: نعتقد أن الإدارة بواسطة شخص واحد أو مجموعة واحدة غير ممكنة ولا يمكن أن تكون ناجحة دون تعاون الآخرين، بل نحن بحاجة إلى جميع طلاب محافظات خراسان من أجل الإدارة الناجحة و المؤثرة و لإيجاد التحول في الحوزة العلمية.

وأضاف مدير حوزة خراسان العلمية: لإيجاد التحول لا بدّ من خلق أجواء تحولية في حوزة خراسان العلمية و نتيجة ذلك ستكون الحركة باتجاه الإجابة و تحقيق رسالة الحوزويين.

وأضاف آية الله عاملي: بدأناا بالتعرّف على المواهب الممتازة من القبول والإختيار وهذا كان مما طالب به علماء حوزة خراسان العلمية.

المعيار هو الحوزة الثورية و التشيّع العالمي

أوضح مدير حوزة خراسان العلمية أن مستوانا في البرامج و المشاريع و التقييم هو الثورة الإسلامية و الحوزة الثورية، فقال: يجب على المسؤولين و الطلاب أن يجعلوا نصب أعينهم في جميع برامجهم مؤشر و مستوى الحوزة الثورية و التشيّع العالمي.

وأضاف قائلاً: كما أن لهذا المعيار دور هام للغاية في الخطط و الأنشطة و الدعم من أجل حركة المواهب الممتازة نحو النخبوية، وهناك فرق كبير بين المواهب الممتازة في المعيار العلمي البحت مع الموهبة الممتازة في معيار الثورة الاسلامية و الحوزة الثورية.

وأضاف عضو المجلس الأعلى لحوزة خراسان العلمية: معيار عملنا في كل مجالات الحوزة الثورية هو الفكر و العمل و التشيّع العالمي، يعني تخطيط الأنشطة و المجالات و حتى دعم النخب في سياق تربية الطاقات في هذا المستوى.

وأشار إلى أن خصائص الطالب النخبة في معيار الثورة الاسلامية مختلف عن النخبة بالمستوى العلمي فقط مضيفاً: نموذج معيار الثورة الاسلامية الإمام الخميني(ره)، سماحة القائد الإمام الخامنئي و الشهيد مظهري و بهشتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *