الأحد , 15 ديسمبر 2019

دراسة ولاية الفقيه من منظور الشهيد الصدر(ره)

تمت مناقشة أطروحة من المستوى الثالث في حوزة خراسان العلمية بعنون « دراسة ولاية الفقيه من منظور الشهيد الصدر(ره) » في مركز إدارة الحوزة.

بحسب تقرير العلاقات العامة في حوزة خراسان العلمية فقد أقيمت جلسة دفاع رسالة محسن ناصري وهو طالب علوم دينية في المستوى الثالث في مركز الإدارة، بدراسة و تقييم حجة الاسلام و المسلمين علي أكبر نوايي.

و أوضح مؤلف هذه الأطروحة أنه من منظور مذهب الإمامية فإن الإمامة امتداد لخط الرسالة، وقال: مع بيان الولاية للفقهاء من قبل الأئمة المعصومين(ع) كان الناس على مر الزمان يراجعون الفقهاء، و قد أخذت هذه المراجعة طابعاً آخر في العصر الصفوي بواسطة المشاركة في الحكومة من قبل علماء الشيعة، لكن مع هذا الوجود يجب اعتبار مصمم ولاية الفقيه في العصر الحاضر هو مؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الإمام الخميني(قدّس سره الشريف).

و أشار إلى أن هناك اختلاف إلى حدّ ما بين العلماء والمفكرين في مجال الفقه حول تعيين حدود ولاية الفقيه، وأضاف: في هذا السياق فإن البعض إضافة إلى اعتبارهم منصب القضاء والفتوى، فإنهم يرون للفقيه حق الولاية على الأنفاس و الأموال، وعلى سبيل المثال يمكن ذكر الشهيد الصدر(ره) و الإمام (ره) و صاحب الجواهر(ره)، لكنّ البعض لا يقولون بتوسيع هذا الحق للفقيه. 

وأشار ناصري إلى أنّ الشهيد الصدر (ره) واحد من المنظرين الكبار لنظرية ولاية الفقيه و الحكومة الإسلامية بين رجال الدين الشيعة في العصر الحالي، متابعاً: إن أفكاره و مبادئه الفكرية تم الإستفادة منها كثيراً فيما بعد من قبل الكثير من منظري الثورة الإسلامية، وهذا البحث يتناول دراسة جوانب فكرة ولاية الفقيه في مجموعة آثار الشهيد الصدر(ره)، و نتيجة ذلك تقديم صورة من منظور الشهيد الصدر(ره) للحكومة الإسلامية، و خصائص الولي الفقيه الذي يمسك بزمام هذه الحكومة.

وأضاف قائلاً: بما أن الشهيد الصدر (ره) واحد من أكبر العلماء المعاصرين في حوزة النجف الأشرف العلمية، حيث كان له دور مؤثر في توجيه أفكار شيعة العراق، و كان يعتقد مثل الامام(ره) بضرورة تشكيل الحكومة الإسلامية . لا شك أنه من الضروري التطرق إلى بحث تحت عنوان « دراسة ولاية الفقيه من منظور الشهيد الصدر(ره) »

وأشار طالب العلوم الدينية في المستوى الثالث في حوزة خراسان العلمية إلى أنه تطرق في هذه الرسالة إلى ضرورة تشكيل الحكومة الإسلامية، القيادة في مشروع ولاية الفقيه (نيابة الإمامة)، نظرية الحكومة في فكر الشهيد الصدر(ره) وغيرها، مضيفاً: ما يميز هذا البحث هو دراسة نظريات الشهيد الصدر(ره) بشكل متمركز و موسع حول ولاية الفقيه و الحكومة الإسلامية، وتمت محاولة الإستفاة بحسب الأهداف المذكورة من الطريقة الوصفية التحليلية و المصار الموجودة في المكتبات الهامة مثل العتبة الرضوية المقدسة و من المواقع الألكترونية المعتمة و غيرها.

الجدير بالذكر أن مؤلف هذه الأطروحة بتوجيه حجة الاسلام والمسلمين سيد مهي نقيبي و مشاورة حجة الاسلام و المسلمين مرتضى نوروزي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *