الأربعاء , 16 أكتوبر 2019

بيان المجلس الاعلى لحوزة خراسان العلمية بمناسبة يوم القدس العالمي

دعى المجلس الأعلى لحوزة خراسان العلمية في بيان لها جميع الشعوب الاسلامية، وأحرار العالم لا سيما الشعب الإيراني الشريف والمقاوم والمحق، وجميع أساتذة وطلاب و فضلاء الحوزة، ومختلف الشخصيات والمجموعات السياسية والاجتماعية، للمشاركة في يوم القدس العالمي في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك.

نص البيان على الشكل التالي:

بسم الله الرحمن الرحیم

«سُبْحَانَ الَّذِی أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَیْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِی بَارَکْنَا حَوْلَهُ لِنُرِیَهُ مِنْ آیَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِیعُ البَصِیرُ» ‏ (سورة الإسراء /1)

يوم القدس رمز لالتزام جميع المسلمين وأحرار العالم بالقدس الشريف والشعب الفلسطيني المظلوم. إنّ الامام الخميني(رحمة الله عليه) بإعلانه لآخر جمعة من شهر رمضان المبارك بعنوان يوم عالمي للقدس، قد حوّل هذا اليوم إلى رمز للحرية و الحق.

هذا اليوم العظيم هو صرخة ظلم وتظلّم الشعب الفلسطيني و النازحين الفلسطينيين من الإضطهاد والظلم الذي يمارسه الكيان الصهيوني قاتل الأطفال المناهض للإنسانية. مما لا شك فيه أن مواجهة سياسات وخطط الكيان الصهيوني بسجله الحافل بسبعين عام من الاحتلال، وارتكاب جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية في الأراضي المحتلة، الإنتهاكات المتكررة والمخجلة للقوانين والأعراف والقانون الدولي، تشريد الشعب الفلسطيني و تهويد الأراضي المحتلة، قتل الشعب الفلسطيني المظلوم لاسيما النساء والأطفال، انتهاك السيادة الوطنية ووحدة الأراضي الفلسطينية، وبث الدعاية المغرضة ضد الدول الداعمة للشعب الفلسطيني المظلوم، ودعم المجموعات الإرهابية بهدف زعزعة استقرار دول المنطقة، يتطلب وجوداً واعياً وعودة إلى القرار الحكيم للامام الراحل(رحمة الله عليه)  وتوجيهات سماحة القائد (حفظه الله) و اتحاد ودعم جميع الدول والشعوب الاسلامية والدول التي لا تزال فيها روح التحرر والحق.

إن الشعوب الاسلامية اليوم وأكثر من أي وقت مضى تحتاج إلى الحفاظ على الوحدة والتلاحم و الإنسجام في وجه الكيان الصهيوني المعادي للبشرية، ومن الضروري تجنّب المؤامرات والاختلافات بين الصهاينة الذين يسعون إلى حرف العالم الاسلامي عن مقاومة المحتل الاسرائيلي وإحقاق حقوق الشعب الفلسطيني المظلوم، والإنجرار نحو التعصب والحرب الدينية.

إن المجلس الأعلى لحوزة خراسان العلمية ضمن إحيائه ليوم القدس العالمي ، يدعو جميع الشعوب الاسلامية و أحرار العالم، لا سيما الشعب الإيراني الشريف والمقاوم والمحق، وجميع أساتذة وطلاب و فضلاء الحوزة، ومختلف الشخصيات والمجموعات السياسية والاجتماعية، للمشاركة في يوم القدس العالمي في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك، يعتقد أنه في حين لم يتورع الكيان الصهيوني عن ارتكاب أية جريمة في الأراضي الفلسطينية المحتلة في الأشهر الأخيرة، وقد أيدت الولايات المتحدة الأمريكية تلك الجرائم من خلال تآمرها ونقل سفارتها إلى القدس الشريف، فإن يوم القدس العالمي قد تحول هذا العام واحداً من أكثر الفترات حساسية في القضية الفلسطينية ، والتي يمكن أن توفر فرصة مجيدة وحاسمة لدعم الشعب الفلسطيني المظلوم والمضطهد ونضاله المشروع.

المجلس الأعلى لحوزة خراسان العلمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *