الأربعاء , 12 ديسمبر 2018

نظرة عامة على الكتب العربية الصادرة عن مجمع البحوث الإسلامية حول السيرة الرضوية

باعتباره المركز العلمي والتبليغي والثقافي الأول في مجال نشر المعارف الرضوية ودراسة سيرة الإمام الرضا(ع) قام مجمع البحوث الإسلامية في العتبة الرضوية المقدسة بإصدار الكثير من المؤلفات والدراسات في السيرة الرضوية، ومنها كتب مترجمة من العربية إلى الفارسية وبالعكس؛ بحيث يمكن القول أنّ هذ المجمع هو واحد من أبرز مراكز نشر الكتب العربية في العالم الإسلامي.

أصدر المجمع عددا كبيرا من المصنفات والكتب حول السيرة الرضوية الشريفة، ومنها الكتب المترجمة من العربية إلى الفارسية، وكذلك الكتب المترجمة من الفارسية إلى العربية، منها العناوين التالية: “الصحيح في فضل الزيارة الرضوية”، “آداب زيارة الإمام(ع)”، “الإمام الرضا(ع) عند أهل السنة”، “الإمام الرضا(ع) بین نصوص الرسالة وسلطة الرأي والقبيلة”، “الامام المهدي(ع) في أحاديث الإمام الرضا(ع) “، “الإمام علي بن موسى الرضا(ع) إمام الرأفة والمعرفة”، “تحية يا ضامن الغزالة”.

ويتناول كتاب “الإمام الرضا(ع) بین نصوص الرسالة وسلطة الرأي والقبيلة” بالبحث مكانة الإمام الرضا(ع) وفق الأحاديث النبوية، وموقفه عليه السلام من سياسات السلطة العباسية، ومن مسألة ولاية العهد التي فرضها عليه المأمون العباسي، وقضية شهادة الإمام الرضا(ع).

أما كتاب “الإمام الرضا(ع) عند أهل السنة” فيتناول كما يظهر من عنوانه الخصائص النورانية لسيرة الإمام الرضا(ع) في كتب ومصنفات علماء أهل السنة، ويضم الكتاب سبعة فصول؛ هي: حياة الإمام، وشخصيته، ورواياته، وإمامته، وقضية ولاية العهد، وكرامات الإمام، وفضل زيارته.

ويشتمل كتاب “الإمام علي بن موسى الرضا(ع) إمام الرأفة والمعرفة” تأليف أحمد آقايي،_ترجمه إلى العربية ناصر النجفي_ يشتمل على شرح مختصر لحياة الإمام الرضا(ع)، وعن إمامته وخصائصه، وسياسته، ومناظراته، وعلمه بمختلف الأديان واللغات، وكذلك يتحدث الكتاب عن قضية ولاية العهد، وفي ختام الكتاب أورد الصنف فصلا حول فلسفة الزيارة، ومعرفة الإمام، وواجبات الزوار والموالين.

“كتاب الصحيح في فضل الزيارة الرضوية” هو واحد آخر من الكتب التي ترجمت من العربية إلى الفارسية في مجمع البحوث الإسلامية، وقد قام مصنف الكتاب بدراسة أسناد اثني عشر رواية من الروايات الواردة في فضل زيارة الإمام الرضا(ع)، وأثبت صحة هذه الروايات الاثني عشر ووثاقة رواتها.

وقام مجمع البحوث الإسلامية في العتبة الرضوية المقدسة بترجمة كتاب “آداب الزيارة” من الفارسية إلى العربية، وضم الكتاب فصولا حول آثار الزيارة وأهدافها، وآداب زيارة الإمام الرضا(ع) وضرورة استنادا إلى المعرفة بالمزور، وتحدث الكتاب حول طهارة الروح والجسد، والاستعداد العاطفي والروحي للزيارة، وحول دعاء الباري تعالى والتضرع إليه، والدعاء لتعجيل ظهور إمام الزمان(ع).

أمّأ كتاب “تحية يا ضامن الغزال” فهو اقتباس من كتاب “آهو نامه” باللغة الفارسية لحسين زاهدي، وينظر هذا الكتاب نظرة فنية لمفهوم جميل وبديع من المفاهيم الدينية في المذهب الشيعي، فالغزال رمز للطهارة والبراءة التي تقع في شباك الصياد.

مصدر: آستان نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *